اول اختراع تونسي: سماد عضوي سائل “غبار الماء”

السماد العضوي السائل "Hmivital"

يوسف كمون هو استاذ جامعي متقاعد من القطب التكنولوجي ببرج السدرية اختصاص علوم جيولوجية

يوسف كمون هو استاذ جامعي متقاعد من القطب التكنولوجي ببرج السدرية اختصاص علوم جيولوجية، انجز سنة 2015 شركة « vitalag » للإنتاج السماد العضوي السائل “Hmivital”. وقال كمون ان هذا المنتوج هو الاول من نوعه وهو تونسي دراسة و بحثا و تصنيعا وهو ثمرة العديد من السنوات من التجارب و البحث المتواصل.وأضاف انه تمّ تسجيل براءة الاختراع و الماركة التونسية منذ سنة 2011.

وفي تعريفه لهذا المنتوج اكد كمون انه سماد عضوي سائل او غبار ماء كما هو متداول. ويعتبر من اسرع الطرق لاعادة الحياة للنباتات و الاشجار و يعمل “Hmivital” بشكل فوري ومستمر مما يوفر القدرة على تدعيم نمو النباتات. وقال ان هذا السماد يحتوي على مجموعة من الفيتامينات اللازمة للنبات مشيرا الى تميز هذا المنتوج بانخفاض سعره ( 3 دنانير للتر الواحد).

وعن مصدره، بين كمون انه يستخرج من صخرة غنية بالكربون وهي “Lignite” او “Leonardite” وهي تعد من اهم الثروات الجيولوجية التي تزخر بها بلادنا على حد قوله.واضاف انه من اهم فوائد هذا السائل انه موجود بالكميات المطلوبة وهو خالي من بذور الاعشاب الطفيلية (على غرار النجم ،السعد) ، سهل الاستعمال ولا يتطلب مدة تخمير كالسماد الحيواني. واضاف محدثنا ان  مفعول السماد العضوي السائل أسرع من مفعول السماد العادي. ويرجع ذلك إلي خواص المادة حيث تخترق السوائل التربة بشكل أسرع لتمتصها جذور النبات بفاعلية أعلى مقارنة بالسماد العادي الذي يحتاج بعض الوقت لتستهلكه الجذور.

من جهة اخرى ابرز كمون ان السماد العضوي السائل هو من  أسرع الطرق لإعادة الحياة إلي النباتات و الأعشاب في الحديقة, حيث يعمل السماد العضوي السائل بشكل فوري و مستمر مما يوفر القدرة على تدعيم النباتات على النمو و الانتشار بسرعة بجانب تداوي و تعافي النباتات بشكل جيد أيضاً. واضاف ” إذا لاحظت أن هناك جزء بحديقتك يحتوي على بعض النباتات التي حالتها سيئة و توشك على الموت بعد أن ذبلت لابد أن تقرر البحث عن علاج لهذه المشكلة من إحدى الحلول التي تنطوي أفضلها على السماد السائل لفاعليته السريعة مقارنة بباقي أنواع الأسمدة”.

المقالات ذات الصلة

X