هل يعرض شريط سلمى بكار في القاعات قريبا ام ستحتفظ به لايام قرطاج السينمائية ؟

بعد ان أنهت سلمى بكار تصوير فيلم «الجايدة» اتجهت إلى المراحل التقنية . و لن يكون الفيلم جاهزا الا في أواخر شهر فيفري او بداية مارس المقبل. والاشكال الذي لم تجد له سلمى بكار اجابة هو هل سيعرض الشريط في القاعات حال جهوزيته ام يتم الاحتفاظ به للمشاركة في ايام قرطاج السينمائية ؟
ويندرج الفيلم في اطار درامي / تاريخي و تدور أحداثه في خمسينات القرن الماضي حيث تجتمع أربع نساء في «دار جواد» بعد أن رفضن الخضوع لسيطرة وجبروت ازواجهن .
.

المقالات ذات الصلة

X